تطعيمات الأطفال

جدول تطعيمات الأطفال منذ الولادة

تطعيمات الأطفال منذ الولادة تعد من الأمور الهامة والضرورية للحفاظ على صحتهم وحمايتهم من الأمراض المعدية. يتم توفير جدول تطعيمات محدد للرضع والأطفال لضمان تلقيهم اللقاحات اللازمة في الوقت المناسب.
تتضمن الجداول التطعيمية للأطفال تطعيمات متعددة تعطى خلال الأشهر الأولى والسنوات اللاحقة في الحياة. تعتبر تلك الجداول الأساس لضمان سلامة الطفل والوقاية من انتقال الأمراض المعدية إليه.
يبدأ جدول التطعيمات منذ الولادة بتأمين لقاحات الأمراض الواجب تطعيم الأطفال ضدها، مثل التيتانوس أو الكزاز والدفتيريا. بعد ذلك، يتم إعطاء التطعيمات في فترات منتظمة خلال الأشهر الأولى من حياة الطفل. يشمل ذلك تطعيمات لحمى البحيرة وشلل الأطفال والدفتيريا والكزاز والسعال الديكي والالتهاب الرئوي والتهاب الكبد الوبائي والروتا فيروس والإنفلونزا وغيرها من الأمراض المعدية الشائعة.
تهدف جداول تطعيمات الأطفال إلى إعطاء الطفل مناعة قدرية لمكافحة الأمراض المعدية. إذ يعتبر تحقيق التغطية الكاملة وفقًا للجدول أمرًا حاسمًا لضمان فاعلية التطعيم والوقاية الفعالة من الأمراض. بالإضافة إلى ذلك، يعتبر من الأهمية بمكان الاستمرار في الجدول المحدد للتطعيم لتقديم الجرعات المتكاملة وفي الوقت المحدد لتعزيز وفاعلية التطعيم.
ولكن، يجب أن نحرص على الاستشارة الطبية المكثفة قبل تحديد جدول التطعيم وتحديده لطفلنا، حيث قد يكون لديه اعتبارات صحية أو استثنائية تستدعي تعديلًا على الجدول القياسي.
يمكن القول إن تطعيم الأطفال منذ الولادة يعتبر أمرًا ضروريًا ومهمًا للحفاظ على صحتهم وسلامتهم. وتوفير جدول التطعيم المحدد يساهم في توفير الوقاية الفعالة والحماية من الأمراض المعدية. وتأخذ الاستشارة الطبية دورًا رئيسيًا في تحديد جدول التطعيم المناسب لكل طفل بمراعاة حالته الصحية واحتياجاته الخاصة.

تطعيمات الأطفال والرضع

إليك جدول تطعيمات الأطفال والرضع بالتفصيل

لقاح المكورات الرئوية:

لقاح المكورات الرئوية يعطى في أربع جرعات، حيث يتم إعطاء الجرعة الأولى عند عمر شهرين والجرعة الثانية عند عمر 4 أشهر والجرعة الثالثة عند عمر 6 أشهر، وأخيرًا يتم إعطاء الجرعة الرابعة عند عمر 12 إلى 15 شهرًا.

لقاح المكورات السحائية:

أما بالنسبة للقاح المكورات السحائية، فإنه يعطى في جرعتين، حيث يتم إعطاء الجرعة الأولى في عمر 11 إلى 12 عاما والجرعة الثانية في عمر 16 عامًا.

لقاح الأنفلونزا:

ينبغي إعطاء لقاح الأنفلونزا سنويًا لجميع الأطفال ابتداءً من عمر 6 أشهر. وهناك نوعان متوفران من اللقاح، حيث يحتاج معظم الأطفال إلى جرعة واحدة فقط. ولكن الأطفال الذين تتراوح أعمارهم من 6 شهور إلى 8 أعوام ولم يحصلوا على جرعتين أو لا يعرف تاريخ تطعيمهم ضد الأنفلونزا، فيجب أن يتلقوا جرعتين بفارق 4 أسابيع على الأقل.

لقاح الحصبة والنكاف والحصبة الألمانية:

من اهم تطعيمات الأطفال لقاح الحصبة والنكاف والحصبة الألمانية، يعطى في جرعتين، حيث يتم إعطاء الجرعة الأولى في عمر 12 إلى 15 شهرًا والجرعة الثانية في عمر 4 إلى 6 أعوام.

لقاح الحماق (جدري الماء):

بالنسبة للقاح الحماق (جدري الماء)، يعطى في جرعتين، حيث يتم إعطاء الجرعة الأولى في عمر 12 إلى 15 شهرًا والجرعة الثانية في عمر 4 إلى 6 أعوام.

لقاح التهاب الكبد A:

أما لقاح التهاب الكبد A، فيجب الحصول على جرعتين للوقاية الدائمة. يتم إعطاء الجرعة الأولى بين عمر 12 إلى 23 شهرًا والجرعة الثانية بعد 6 شهور من الجرعة الأولى. ويجب أن يتلقى جميع الأطفال الذين تزيد أعمارهم عن 24 شهرًا ولم يتلقوا التطعيم حتى الآن جرعتين من لقاح التهاب الكبد A.

لقاح فيروس الورم الحليمي البشري (HPV):

أما بالنسبة للقاح فيروس الورم الحليمي البشري (HPV)، يوصى بتطعيم المراهقين في عمر 11 إلى 12 عامًا، ويمكن أن يبدأ في عمر 9 سنوات. ويوصى بالتطعيم أيضًا للأشخاص الذين لم يتم تطعيمهم سابقًا بتطعيمات الأطفال أو الذين لم يتلقوا التطعيم بشكل كاف حتى عمر 26 عامًا. يعتمد عدد الجرعات على عمر الطفل عند تلقي الجرعة الأولى. يتم إعطاء جرعتين للأشخاص الذين تلقوا الجرعة الأولى في عمر 9 إلى 14 عامًا مع فاصل زمني يبلغ 5 شهور على الأقل. ويتم إعطاء 3 جرعات لأولئك الذين تلقوا الجرعة الأولى في عمر 15 عامًا أو أكبر. يجب أن تكون هناك فاصلة زمنية لا تقل عن شهر بين الجرعة الأولى والثانية، وفاصلة زمنية لا تقل عن 5 شهور بين الجرعة الأولى والثالثة.

لقاح التهاب الكبد B:

يعطى هذا اللقاح لمعظم حديثي الولادة قبل تخريجهم من المستشفى. تعطى الجرعة الأولى عند الولادة، والجرعة الثانية في عمر شهر إلى شهرين، الجرعة الثالثة في عمر 6 إلى 18 شهرًا. بالنسبة للأطفال الرضع الذين لم يتلقوا جرعة عند ولادتهم، يجب أن يبدأوا على الفور في متابعة جدول تطعيمات الأطفال وأخذ سلسلة جرعات اللقاح بأسرع ما يمكن.

لقاح الفيروسة العجلية:

من الضروري إعطاء جرعتين أو ثلاث جرعات من اللقاح، وذلك بحسب اللقاح المقدم. بالنسبة لأحد اللقاحين، يتم إعطاء الجرعة الأولى في عمر شهرين والجرعة الثانية في عمر 4 شهور. وبالنسبة للقاح الآخر، يتم إعطاء الجرعة الأولى في عمر شهرين والجرعة الثانية في عمر 4 شهور، والجرعة الثالثة في عمر 6 شهور.
لقاح المستدمية النزلية من النوع Hib:
من الضروري إعطاء ثلاث أو أربع جرعات من لقاح Hib، وذلك بحسب نوع اللقاح المقدم. بالنسبة لأحد اللقاحين، يتم إعطاء الجرعة الأولى في عمر شهرين والجرعة الثانية في عمر 4 شهور، والجرعة الثالثة في عمر 12 إلى 15 شهرًا. وبالنسبة للقاح الآخر، تعطى الجرعة الأولى في عمر شهرين، والجرعة الثانية في عمر 4 أشهر، الجرعة الثالثة في عمر 6 أشهر، والجرعة الرابعة في عمر 12 إلى 15 شهرًا.

لقاح فيروس شلل الأطفال:

من اهم تطعيمات الأطفال التطعيم ضد شلل الأطفال وتعطى أربع جرعات من اللقاح. تعطى الجرعة الأولى عند عمر شهرين، الجرعة الثانية عند عمر 4 أشهر، الجرعة الثالثة عند عمر 6 إلى 18 شهرًا، والجرعة الرابعة عند عمر 4 إلى 6 أعوام.
لقاح الخناق والكزاز والخناق السعال الديكي (DTaP):
يعطى الأطفال قبل دون سن السابعة مستحضر DTaP. يتم إعطاء خمس جرعات من لقاح DTaP. تعطى الجرعة الأولى عند عمر شهرين، الجرعة الثانية عند عمر 4 أشهر، الجرعة الثالثة عند عمر 6 شهور، والجرعة الرابعة عند عمر 15 إلى 18 شهرًا والجرعة الخامسة في عمر 4 إلى 6 أعوام.
يتم إلحاق لقاح DTaP بجرعة واحدة معززة من لقاح الكزاز والخناق والسعال الديكي (Tdap) في عمر 11 إلى 12 عامًا (موضحة بالرقم 6 في الجدول أعلاه). هذه الجرعة تتبعها جرعة معززة من لقاح الكزاز-الخناق Tdap كل 10 أعوام.

وفى الختام، جدول تطعيمات الأطفال منذ الولادة يعد أمرًا مهمًا جدًا للحفاظ على صحة الأطفال ومنع انتشار الأمراض الخطيرة.
من المهم أن يتم تطعيم الأطفال منذ الولادة حيث يكون جهاز مناعتهم ضعيفًا وعرضة للعديد من الأمراض القاتلة. يتكون جدول التطعيمات من عدة جرعات موزعة على مدار أشهر أو سنوات لضمان حصول الطفل على حماية طويلة الأجل.
يتم تطعيم الطفل بالعديد من اللقاحات المختلفة لمنع الأمراض مثل السعال الديكي والجدري والحصبة والحصبة الألمانية والتهاب الكبد والروتا فيروس وما إلى ذلك. تحدد المراكز الصحية جدول التطعيمات الذي يجب اتباعه حسب البلد والمنطقة.
على الرغم من أن بعض الآباء قد يشعرون بالقلق بشأن تأثيرات اللقاحات على صحة أطفالهم، إلا أن الفوائد الطويلة الأجل التي توفرها التطعيمات تفوق الأضرار المحتملة بكثير. يمكن أن تحمي اللقاحات ضد الأمراض القاتلة وتحافظ على سلامة وصحة الأطفال.
بالإضافة إلى ذلك، يجب على الآباء أن يبحثوا عن معلومات دقيقة وموثوقة عن تطعيمات الأطفال من مصادر موثوقة مثل الأطباء والمراكز الصحية ومنظمات الصحة العامة. قد يساعدهم ذلك في فهم فوائد التطعيمات وتقديم الرعاية الصحية الأمثل لأولادهم.