القوات الأمريكية

القوات الأمريكية تُعلن تدمير مسيرات للحوثيين في البحر الأحمر

أعلن الجيش الأمريكي بقيادة القوات الأمريكية يوم الخميس أنه قد دمر 8 طائرات مسيرة تابعة للحوثيين، بالإضافة إلى زورقين غير مأهولين في منطقة البحر الأحمر خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

 

أوضحت قيادة القوات الأمريكية المركزية أنها نجحت في صدها لطائرة مسيرة أطلقت من منطقة تسيطر عليها جماعة الحوثيين في اليمن، وأن الحوثيين قاموا بإطلاق صاروخ باليستي مضاد للسفن.

 

وأكدت القوات الأمريكية أنه لم ترد تقارير عن وقوع أي أضرار أو إصابات جراء هذه الهجمات.

 

صرح زعيم الحوثيين، عبد الملك الحوثي، بأن الجماعة اليمنية قامت بتنفيذ عمليات مشتركة مع فصائل عراقية، في ساعات الفجر يوم الخميس.

 

حيث ذكر الحوثي الخميس في خطاب له:

 

فجر يوم الخميس، شنت قواتنا عمليات مشتركة مع المقاومة في العراق، ونفذت عملية مهمة باتجاه ميناء حيفا.

 

سيتم تطوير مسار العمليات المشتركة مع المقاومة في العراق بشكل استراتيجي وتصاعدي.

 

ستكون للعمليات المشتركة تأثيرات كبيره على الأعداء، في إطار المرحلة الرابعة من التصعيد.

 

خلال هذا الأسبوع، نفذنا 11 عملية في مناطق متعددة بما في ذلك البحرين الأحمر، والمحيط العربي، والمحيط الهندي، بالإضافة إلى اتجاه أم الرشراش (إيلات).

 

تم تنفيذ عملياتنا خلال هذا الأسبوع باستخدام 36 صاروخًا باليستيًا ومجنحًا، بالإضافة إلى طائرة مسيرة.

 

من بين التطورات الهامة في هذه العمليات هو إطلاق منظومة صواريخ “فلسطين”.

 

تم تصنيع صاروخ “فلسطين” بمراعاة متطلبات المرحلة الرابعة على الصعيدين التقني والمدى، ومن المتوقع أن يكون له تأثير كبير على الأعداء.

 

لدينا خيارات متعددة لمواجهة المؤامرات، ونحن نمتلك أوراقاً ضاغطة تجاه الأعداء، وسنقوم باتخاذ الإجراءات اللازمة في الوقت المناسب.

 

على مدى أشهر، يقوم الحوثيون بشن هجمات على السفن المتجهة إلى إسرائيل أو المرتبطة بها، سواء في البحر العرب او البحر الاحمر.

 

تقول الجماعة المتحالفة مع إيران إن الهجمات تأتي تضامناً مع قطاع غزة، الذي يتعرض لحرب مستمرة منذ 8 أشهر من جانب إسرائيل.

 

بالمقابل، تقوم الولايات المتحدة وبريطانيا بشن هجمات مضادة على أهداف تابعة للحوثيين، وتتضمن ذلك القدرات الصاروخية ومنصات الإطلاق التي يسيطر عليها الجماعة في اليمن.