أعراض بداية الصرع عند الاطفال

أعراض بداية الصرع عند الاطفال

الصرع هو مرض يصنف من الأمراض العصبية الذي يؤثر على الجهاز العصبي للمريض حيث تظهر أعراض بداية الصرع عند الاطفال من عمر شهر ، ومرض الصرع يظهر غالبا في صورة نوبات وقد تقل هذه النوبات في حالة إذا تم تشخيص المرض مبكرا عن طريق طبيب متخصص فيكون غالبا علاج الصرع هو مهدئ للتقليل من النوبات وقد تختفي هذه النوبات تماما في حين المداومة على العلاج ، وقد تكون اسباب الاصابة بمرض الصرع لاسباب وراثية او مناعية اسباب اخرى خاصة بنقص الاكسجين وسنوضح فيما يلي مايخص أعرا ض الصرع وما سببها وكيفية التعامل معها .

 

ما هي أسباب وأعراض بداية الصرع عند الاطفال

 

في الحقيقة مرض الصرع هذا مازال العلماء جاهدين في البحث عن سبب محدد للإصابة بهذا المرض إلا انهم توصلوا لبعض الأمور المسببة لهذا المرض ومنها.

 

  • قد يكون السبب وراثي عبر الأجيال السابقة للمريض.

 

  • وقد يكون تشوه وعيوب خلقية في الدماغ.

 

  • نقص الاكسجين في الجسم اثناء الولادة او قبل إتمام عملية الولادة فكلا الحالتين قلة الاكسجين يؤثر على الوظائف الدماغية.

 

  • الالتهابات السحائية التي تصيب الطبقات الداخلية للدماغ.

 

  • التعرض لحادث وتاثر الدماغ مباشرة بالحادث.

 

  • أورام داخلية بالمخ سواء حميدة ام غير ذلك فكلاهما يؤثران على وظائف المخ.

 

ما هي أعراض بداية الصرع عند الاطفال

 

  • مرض الصرع قد يصيب الأطفال من عمر شهر فهو يكون مرض مزمن مع الطفل حتى يكبر ، وقد تأتي نوبات الصرع مرة واحدة في العام وقد تأتي أكثر من مرة في اليوم الواحد وتختلف الأعراض التي تظهر على الأطفال بسبب الصرع كالاتي .

 

  • مريض الصرع قد يفقد ادراكه ووعيه تماما.

 

  • يحدث لمريض الصرع اضطرابات سريعة تؤثر على حركته وايضا تؤثر على حواسه فقد يفقد السيطرة تماما على الأمعاء والمثانة وفقدان الإحساس والتذوق والسمع وقد تصل أيضا لفقدان الرؤية .

 

  • عدم الاحساس بالأمان وقلق دائم مسيطر على المريض والتوهم بأشياء خيالية لم تحدث مما يؤدي للاكتئاب .

 

  • يحدث أثناء نوبة الصرع انتفاضات سريعة بالاطراف وقد تصل للزراع والساق كله وليس الاطراف فقط ولا أحد يستطيع السيطرة عليها وهي غالبا تكون بسبب شحنات الكهرباء الزائدة في الدماغ وهي أكثر وضوحا في أعراض بداية الصرع عند الاطفال.

 

  • تشنج العضلات بطريقة ملحوظة وتيبسها أثناء نوبة الصرع.

 

  • بسبب النوبة يحدث تحديق بالعين مخيف والتحديق يكون في مكان محدد دون الرمش بالعين بتاتا.

 

  • انتفاضات كثيرة وسريعة في وقت قصير وهي غالبا تحدث بسبب شحنات الكهرباء الزائده بالدماغ.

 

  • المشي بطريقة سريعة وغير طبيعة وتكون ملفتة للآخرين.

 

  • غالبا مايمسك بالاشياء القريبة بشكل ملفت ايضا ومحاولة مسك الهواء.

 

  • غالبا ما يشعر الطفل بالشعور بالنعاس الشديد بعد تعرضه لنوبة الصرع.

 

كيفية التعامل مع نوبات الصرع

 

في البداية عند ظهور أي علامة من العلامات السابقة او اي من اعراض بداية الصرع عند الأطفال لابد من عرض الطفل على طبيب متخصص بأمراض الجهاز العصبي وعدم التأخير أو التردد في فعل ذلك حتى لا يتزايد المرض عند الطفل.

 

فالطبيب المعالج غالبا ما يقوم بعمل رسم مخ واشعة وتحاليل لمعرفة كفاءة المخ ودرجة القصور وسببه .

 

بعد التأكد من أن الطفل مصاب بمرض الصرع لابد من اتباع تعليمات الطبيب في أخذ العلاج بمواعيد محددة دون النسيان حتى لا يتسبب ذلك في الوقوع بنوبات الصرع حيث أن الدواء ليس له القدرة على وقف نوبة الصرع أثناء حدوثها لذلك لا بد من أخذ المهدئات بانتظام للحد من أعراض بداية الصرع عند الأطفال .

 

لذلك على كل أب وأم ومدرسة أن تكون على دراية كافية بكيفية التعامل مع الطفل المصاب بمرض الصرع ، فعليهم تسجيل عدد النوبات وتصويرها فيديو وعرضها على الطبيب المختص ، ولا بد أيضا من ابعاد اي آلات حادة وخطيرة على الأطفال.

 

كما يجب أيضا على الابوين ان يقوموا بدعم طفلهم وإحساسه بالأمان بسبب ما تتركه هذه النوبات المفاجئة على نفسية الأطفال.