معبر رفح

مصدر مصري ينفي التوصل إلى اتفاق مع إسرائيل بشأن فتح معبر رفح

مصدر مصري ينفي يوم الخميس صحة الأنباء المتداولة بشأن التوصل إلى اتفاقية بين مصر وإسرائيل لإعادة فتح معبر رفح الحدودي.

 

وقال مصدر رفيع المستوى لقناة “القاهرة الإخبارية”، “لا صحة لما تداولته بعض وسائل الإعلام حول وجود اتفاق مصري إسرائيلي حول إعادة فتح معبر رفح”.

 

وأكد المصدر تمسك مصر بالانسحاب الإسرائيلي الكامل من المعبر كشرط لاستئناف العمل به.
وكانت هيئة البث الإسرائيلية، قد نقلت عن مصادر، وجود اتفاق مبدئي بين مصر وإسرائيل على فتح معبر رفح لإدخال مساعدات إنسانية إلى غزة.

 

من جهة أخرى قال ثلاثة مسؤولين، أميركيين وإسرائيليين، إن البيت الأبيض يعتزم عقد اجتماع ثلاثي بين مسؤولين اميركيين ومصريين وإسرائيليين في القاهرة الأسبوع المقبل.

 

رفضت السلطات المصرية إعادة فتح حدودها مع غزة بعد أن سيطرت القوات الإسرائيلية على الجانب الفلسطيني من معبر رفح ومنذ 6 مايو حيث يشن الجيش الإسرائيلي هجوماً برياً على رفح مما أدى إلى نزوح 810 آلاف فلسطيني وفقاً لتقارير وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا).