قصة الحجر الأسود

ما هي قصة الحجر الأسود

ما هي قصة الحجر الأسود؟ الكثير يعلم أن الحجر الأسود بالكعبة حيث أن كل من يذهب لزيارة مكة المشرفة يتشرف برؤية الكعبة ورؤية الحجر الأسود ولمسه حيث يتهافت الجميع على لمس الحجر الأسود بالرغم من أن قد يقوم الأغلب بذلك الفعل لمجرد التقليد ولكن لا يعلمون ما هي قصة الحجر الأسود وكيف وضعت بالكعبة ومن أين أتت لذلك من خلال مقالنا هذا سوف نوضح ما هو الحجر الأسود حيث يجب على كل مسلم ومسلم يعلم من أين آتى هذا الحجر ولماذا وضع بالكعبة.

 

ما هي قصة الحجر الأسود

 

في الحقيقة أصل الحجر الأسود أنه حجر من الجنة حيث أنزل الله سبحانه وتعالى الحجر الأسود على سيدنا ابراهيم عليه السلام وأيضا سيدنا اسماعيل عليه السلام وذلك في الوقت الذي كان يقوموا ببناء الكعبة الشريفة .

 

 

ما هي مواصفات الحجر الأسود

 

يقال أن الحجر الأسود عندما أنزل من الجنة كان لونه أبيضا ناصع البياض حيث نصاع بياضه قد يصل الى بياض الثلج ، كما أنه قيل أن هذا الحجر الأسود هو قد يكون ياقوته من الياقوت الذي يكون بالجنة ، حيث جاء عن أحمد بن عباس (الحَجَرُ الأسودُ من الجنةِ وكان أشدَّ بياضًا من الثلجِ حتى سوَّدَتْهُ خطايا أهلِ الشركِ).

 

وهو حاليا حجرا بيضاويا وأصبح لونه أسود يكون مائل قليلا للون الأحمر ، حيث يقال كما ذكرنا أنه كان لونه ابيض ناصع ولكن تغير اللون من كثرة الذنوب والخطايا والله أعلى وأعلم .

 

حيث يقع هذا الحجر في جانب الكعبة الشريفة ، وهو أعلى من الأرض بحوالي متر ونصف متر ، كما أنه يبلغ قطره حوالي تقريبا 30 سم ، بينما الإطار الذي يكون حول هذا الحجر الشريف يبلغ قطره 10 سم حيث أنه صمم لحمايته وهو لديه لون فضي لامع .

 

 

ما هي قصة الحجر الأسود والقرامطة

 

هؤلا القرامطة كانت أصولهم باطنيين حيث كان معروف عنهم أنهم سافكين للدماء ، كان لدى هؤلاء القرامطة زعيم يطلق عليه أبا طاهر ، قاموا بقتل بعض الحجاج الآتين لأداء مناسك الحج من الشام إلى الكعبة وسفكوا دماءهم بالفعل أثناء ذهابهم الى الكعبة حيث اعترضوا طريقهم وسفكوا دمائهم .

 

وأيضا هؤلاء القرامطة لم يكتفوا بقتل الحجاج أثناء أداء المناسك بل قاموا أيضا بسرقة الحجر الأسود من الكعبة وحاولو نقله على ظهر الجمال ولكن كان يحدث أمر غريبا وهو يتقرح ظهر كل جمل رفع عليه الحجر الأسود بالتالي أصبح يقوموا بتبديل الجمال بسبب الإصابات التي تصيب أجسامهم أثناء النقل عليها واستمروا على ذلك الأمر حتى وصلوا الى عاصمتهم وهي شرق الجزيرة العربية .

 

وللاسف الشديد بالفعل ظل الحجر الأسود مع هؤلاء القرامطة لمدة لا تقل عن 22 عاما ، وبالرغم من ذلك حاول المسلمون كثيرا اعادة الحجر الاسود الى الكعبة لكن للأسف باءت بالفشل ، وكان دائما زعيم القرامطة الذي يطلق عليه أبا طاهر أنهم قاموا بأخذ الحجر لأمر ما وسنعيده مرة أخرى على أنهم يقوموا بتنفيذ أوامر أنزلت عليهم من السماء ولكن هذا ليس له أي علاقة بالصحة ، وقاموا بعد ذلك بارجاعه على جمل واحد فقط وبالرغم من ذلك لن يصاب الجمل بتقرحات كما أصيبت الجمال أثناء سرقة الحجر الأسود .

 

 

ما هي قصة الحجر الأسود وهارون الرشيد

 

في الحقيقة بعد ما تعرض الحجر الأسود للسرقة من قبل هؤلاء القرامطة سفاكين الدماء أصبح المسلمين قلقين جدا من أن يتكرر هذا الامر سواء من القرامطة او من غيرهم لذلك قام هارون الرشيد بأخذ بعض الحلول لحماية الحجر الاسود من السرقة مرة أخرى ، حيث أمر هارون الرشيد بصب الفضة حول الحجر الأسود وذلك ليحمية كما ايضا وضع حول الحجر قبل صب الفضة وضع قطع الماس وذلك لقوته الشديدة ولصعوبة فكه من مكانه .

 

 

ما هي قصة الحجر الأسود في التقبيل

 

في الحقيقة الحجر الأسود هو لا يضر ولا ينفع ولكن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقبله لذلك قبلة المسلمين على ما رأوا الرسول صلى الله عليه وسلم ، وليس ذلك فقط مجرد لمسه فيه راحة للقلب وأيضا بها أخذ الثواب .

 

في النهاية نكون قد ذكرنا ماهي قصة الحجر الأسود ومن أين أتى وأيضا ذكرنا ما هي قصة الحجر الأسود مع القرامطة وهارون الرشيد .