العين الثالثة

ما هي العين الثالثة

يختلف مفهوم العين الثالثة بين الثقافات المختلفة المنتشرة في أرجاء العالم فهناك ثقافة تعتقد بأنها    عبارة عن بوابة يستطيع من خلالها الفرد الدخول الى عوالم أخرى كما يعتقد البعض بأنها مركزا للطاقة الروحية داخل الجسم وهناك بعض الثقافات التي تعتقد بأنها رمزا ودليلا على الحكمة والوعي والإدراك والتأمل في العديد من بواطن الأمور .

العين الثالثة هي أحد المفاهيم   الثقافة  الصوفية التي تشير الى مراكز الإدراك والوعي في الإنسان ويعتقدون أنها موجودة في وسط الجبهة بين الحاجبين ويعتقدون بأن مركز الإدراك يرتبط بقدرات مختلفة لدى الشخص ومن أهم هذه القدرات.

قدرات العين الثالثة

  • قدرة التخاطر وهي قدرة تتوافر لدى الشخص الذي يكون لديه قدرة على التواصل مع الآخرين دون التلفظ بأي كلمات أو ألفاظ.

 

  •  التأمل وهي عبارة عن القدرة على التركيز على الداخل الموجود في الإنسان والوصول إلى حالة من الوعي الذاتي والإدراك والهدوء والتعرف على الكثير من الوجدانيات الموجودة بداخله.

 

  • الحدس وهو أحد الخصال التي توجد لدى بعض الأشخاص والتي توضح مدى القدرة على الاستشعار والوصول لبعض المعلومات الخاصة بالفرد دون الاحتياج الى أدلة منطقية تدل على ما يوجد بداخله من خلال استخدام حاسة الحدس لدى الشخص الذي يتميز بالإدراك والوعي والتركيز.

 

  •  البصيرة وهي تعتمد على رؤية ما وراء الشخص ورؤية ما يدور بداخله مع فهم الحقائق الخفية في البصيرة توفر القدرة على رؤية ما سيحدث في الكثير من المواقف مع توقع الأحداث التي ستأتي في المستقبل وهي من أحد النعم التي يتفضل بها الله عز وجل على عباده المؤمنين حيث يستطيع أن يبصر الأمور المستقبلية ويستنتج ما يحدث من ورائها.

 

مفهوم العين الثالثة في الكثير من الثقافات

عند محاولة تفسير معناها   ووظيفتها نجد أن هناك العديد من الخلافات بين الثقافات المختلفة في مفهوم ومعنى العين الثالثة حيث يختلف المفهوم باختلاف الثقافات.

 

  •  الثقافة المصرية القديمة كان مفهومها أنها رمز للقوة والحماية حيث كان يعتقد المصريون القدماء أن هذه العين تستطيع حماية صاحبها من الشر مع منحه القوة والطاقة.

 

  •  في الثقافة المسيحية كانت هناك مفهوم بأنها  عين الله وترتبط بالعناية الإلهية والرؤية التي يعتقد المسيحيون بأن الله سبحانه وتعالى يراقب جميع البشر من خلال العين الثالثة وكانوا يعتقدون أنها تمنح القدرة على رؤية مشيئة الله سبحانه وتعالى وقدرته  وتوقع ما يصيب الإنسان في المستقبل كل هذا طبقا للثقافة المسيحية ورؤيتها العين الثالثة.

 

  •  الديانة البوذية كانت تعرف العين بأنها عين الحكمة حيث ترتبط بالوعي والإدراك والتنوير كما أنهم كانوا يعتقدون بأن فتح العين يمنح الفرد القدرة على رؤية الواقع دون أي تحيز أو وهم.

 

  •  وقديما في الهند وفي الثقافة الهندوسية يعتقدون بأن هذه العين تعرف باسم أجنا ويعتقدون بأنها مركز الطاقة الروحية داخل الجسم كما يعتقد الهندوس أن العين الثالثة تمنح الفرد قدرات استثنائية حيث توفر الرؤية للمستقبل مع امكانية التواصل مع العالم الروحاني.

 

  •  ويختلف مفهوم العين في الثقافات الاخرى حيث تظهر وتفهم على أنها ثقافة أمريكا الوسطى وتختلف في العديد من الثقافات الأخرى وتعرف بأنها مرتبطة بالشمس والقمر والنجوم.

 

  •  وهي بشكل عام يقصد بها أنها مفهوم غني بالمعاني والتفسيرات يستطيع من خلالها الفرد وأن يستفيد منها وتكون مصدرا للإلهام والنمو الشخصي.

 

لا يوجد دليل علمي يدل على وجود العين الثالثة

هناك بعض الأشخاص الذين يعتقدون بأنها مجرد رمز بينما يعتقد أناس  آخرون أنها عضو حقيقي له عدة وظائف داخل الجسم كما تسمى بعين العقل أو العين الداخلية فهي ذات مفهوم باطني صوفي للعين الغير مرئية وهي عين تأملية تعمل على توفير الإدراك والوعي ما يتجاوز الرؤية العادية