كأس الملك

النصر يسعى لإنقاذ موسمه والهلال يطمح بالثلاثية في كأس الملك

يشهد (النصر والهلال) المباراة النهائية كأس الملك لخادم الحرمين الشريفين في نسختها الـ 49، وقبل النهائي “المنتظر” الذي سيقام في ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة “الجوهرة المشعة” غدًا الجمعة، تواجه الفريقان عددًا من التحديات الفنية والجماهيرية. يسعى النصر بقيادة البرتغالي كريستيانو رونالدو للفوز بلقب البطولة التي وصل إليها في ثلاث مناسبات دون أن يتمكن من الفوز بها، منذ عودتها في موسم 2008، وهو الذي سبق له أن فاز بها 6 مرات قبل 18 عاماً من توقف البطولة.

 

في حال فوز النصر بكأس الملك، سيكون ذلك إنقاذاً لموسمه المحلي بعد خسارته لبطولة كأس السوبر والدوري. بينما يتطلع الهلال إلى تحقيق الثلاثية بعد أدائه المميز هذا الموسم وتوجه ببطولة كأس السوبر السعودي والدوري دون خسارة.

 

تعكس ردود الفعل التي ظهرت من متابعي الدوري السعودي والأندية محلياً وإقليمياً ودولياً، بالإضافة إلى أنصار النصر والهلال، تقليلًا من إنجازات الفريقين هذا العام. فقد اعتبر البعض أن هذه الإنجازات لا تتناسب مع المستويات الفنية المتميزة التي قدمها الفريقان خلال الموسم، ولا تتماشى مع القوة والجودة الفنية التي يتمتع بها لاعبو الفريقين، مع الأخذ في الاعتبار قيمتهم المادية والفنية، وحجم نجوميتهم وتأثيرهم على مستوى كرة القدم العالمية.

 

ورغم أن الفريقين لم يتمكنا من تحقيق لقب بطولة دوري أبطال آسيا 2023، إلا أن تحقيق لقب كأس الملك لخادم الحرمين الشريفين أصبح هدفًا رئيسيًا لكلا الفريقين، مما يجعل المباراة بينهما ذات أهمية كبيرة وإثارة متوقعة.

 

يتوقع أن تشهد المباراة ندية وقتالية منذ بدايتها حتى النهاية، وقد أثارت المباراة ترقبًا كبيرًا من قبل عشاق كرة القدم حول العالم، حيث نفدت تذاكر المباراة فور عرضها للبيع، وأعلنت العديد من القنوات الفضائية الرياضية وغيرها برامج مباشرة وتغطية حية للمباراة.

 

وصل الهلال إلى نهائي كأس خادم الحرمين الشريفين بعد فوزه على الاتحاد بنتيجة 2 – 1، في حين تأهل النصر على حساب الخليج بنتيجة 3 – 1. هذه المواجهة ستكون السادسة بين الفريقين هذا الموسم في مختلف المسابقات، حيث فاز النصر في المباراة الافتتاحية للموسم بنهائي كأس الملك سلمان للأندية العربية على الهلال بنتيجة 2 – 1.

 

وفاز الهلال على النصر في الدور الأول من دوري روشن السعودي للمحترفين بنتيجة 3 – 0، وتفوق أيضًا عليه في نصف نهائي كأس الدرعية للسوبر السعودي بنتيجة 2 – 1. انتهت المباراة الأخيرة التي جمعتهما في الجولة الـ 32 من دوري روشن بتعادل إيجابي 1 – 1، وشهدت ندية وإثارة كبيرة.

 

في المواجهة المنتظرة، سيفتقد الهلال خدمات نجمه الصربي سيرغي ميلينكوفيتش (سافيتش) الذي تلقى بطاقة حمراء في نصف النهائي.

 

بينما سيغيب لاعب النصر البرازيلي أنديرسون تاليسكا بسبب عدم جاهزيته بعد إصابة تعرض لها في الجزء الأخير من الموسم، وسيغيب أيضًا المدافع الإسباني إيمرك لابورت بسبب قرار انضباطي من لجنة الانضباط باتحاد اللعبة.

 

يحمل الهلال لقب النسخة السابقة بعد فوزه على الوحدة في ركلات الترجيح، في حين خرج النصر من البطولة بعد خسارته أمام الوحدة في نصف النهائي. يحتل الهلال المركز الثاني في قائمة الفرق الأكثر تتويجًا باللقب بعد الأهلي، بعشر مرات، بينما يحتل النصر المركز الرابع بستة ألقاب، آخرها كان في عام 1990 عندما فاز على التعاون.