طريقة الحقن المجهري

طريقة الحقن المجهري

طريقة الحقن المجهري هي حل من الحلول العلمية التي توصل لها العلم في الأعوام الماضية الأخيرة حيث زادت معدلات تأخر الإنجاب علي مستوي العالم حتي وصلت إلي نسبة 15% لذلك في بعض الحالات تعد طريقة الحقن المجهري هي الاختيار الأمثل والحل الجذري لمشكلة تاخر الانجاب.

كيف تتم طريقة الحقن المجهري

يتم تحفيز عملية التبويض

يتم فحص الزوجة اولا ثم يعطيها الطبيب بعض الحقن المنشطة للتبويض حتى يستخرج المبيض عدد من البويضات يتم بعدها متابعة عملية التبويض لمدة تصل إلى أسبوعين ويتم المتابعة مع الطبيب والفحص الدوري من خلال جهاز الدوبلر حتى تصل البويضات لمرحلة النضج .

سحب البويضات في الحقن المجهري

يتم سحب البويضات التي يتم من خلالها عملية الحقن يقوم الطبيب بالتخدير الموضعي للمهبل ويتم هذا السحب بعد حوالي 36 ساعة من تنشيط البويضة و استعدادها للخروج وبعد سحب البويضات توضع داخل حضانات خاصة لحفظهم وتجميدها حتى تتم عملية التخصيب والتجهيز .

كيفية سحب السائل المنوي في طريقة الحقن المجهري

باستخدام التفتيش الميكروسكوبي يتم سحب عدد من الحيوانات المنوية من خصية الزوج في حاله لديه مشكلة في قلة عدد الحيوانات المنوية الموجودة أما في حالة وجود عدد كافي فيتم سحب العينة من الزوج عن طريق الاستنماء بكل سهوله .

كيفية تخصيب البويضة في الحقن المجهري

بعد الانتهاء من فحص البيضة ووضعها في الحضانة و سحب الحيوانات المنوية من الزوج يأتي دور لتخصيب البويضة ويتم عن طريق فحص عدد من الحيوانات المنوية التي تم سحبها والتقاط حيوان منوي واحد سليم ونشط ليتم التخصيب به ويتم سحبه بابره مخصصة له في غاية الدقة ويتم حقنه في البويضة مباشرة لتتم عملية التخصيب .

ارجاع الاجنه الحضانات في الحقن المجهري

يتم وضع البويضة بعد تخصيبها في الحضانة الخاصة بها لمدة 5 أيام حتي تبدأ البويضة في النمو بشكل طبيعي وتتطور وتصبح جنين ويتم بعد ذلك زرع الجنين داخل الرحم باستخدام أنبوب دقيق تتم عملية زرع البويضة داخل رحم الأم ويمر هذا الأنبوب في عنق الرحم وفي بعض العمليات يتم زراعة أكثر من بويضة مخصبة داخل الرحم لضمان نجاح الحقن المجهري لأن في بعض الحالات لم يتم استقبال الرحم البويضة ويتم طردها وفي حالة زراعة أكثر من بويضة يمكن بقاء واحدة أو اثنتين مما يحفظ عملية الحمل في توام .

ماذا يحدث بعد إتمام طريقة الحقن المجهري

بعد الانتهاء من زراعة الأجنة داخل الرحم لا يستدعي بعدها التواجد في المستشفى أو المركز الذي يتم فيه الحقن المجهري أكثر من ساعة واحدة وبعدها تعود ازوجه لمنزلها لأخذ قسطا من الراحة وبعدها يمكنها العودة لممارسة حياتها الطبيعية مع الالتزام بتعليمات الطبيب والالتزام بالعلاج اللازم والمتابعة الدورية للحقن وعمل الاختبار اللازم بعد مدة يحددها الطبيب بعد الانتهاء من الحقن لمعرفة مدى نجاح الحقن وظهور الحمل.

تجميد الأجنة بعد إتمام طريقة الحقن المجهري يمكن تجميد الأجنة المخصبة داخل المركز المتخصص في زراعتها داخل الرحم وهذا يرجع للزوج والزوجة إذا كانوا يفضلون هذا في حالة عدم حدوث الحمل أو تكرار العمليه مره اخرى وإنجاب أطفال مره ثانيه حتي لا يتم تعرضهم لهذه الإجراءات مرة أخرى ويتم زراعة الأجنة بشكل مباشر داخل الرحم ومن أهم فوائد التجميد عدم تعرض الزوجة لمضاعفات أثناء سحب البويضة عند تكرار السحب فيحتمل حدوث نزيف بسبب التكرار.

ماهي نسب النجاح المتوقعة في طريقة الحقن المجهري

تختلف نسب نجاح الحقن المجهري وتتراوح نسب النجاح من 15%إلى 58% احيانا لا ينجح الحقن من المرة الأولي وتختلف عوامل النجاح حسب العوامل التالية :

  • العوامل التي تتعلق بالزوجة في نجاح طريقة الحقن المجهري لقد تختلف نسب نجاح الحقن للزوجة حسب اختلاف العمر فكلما كانت أصغر سنا فكانت نسبة النجاح أعلى فتصل نسبة النجاح للحقن في النساء المتراوح أعمارهم 30الي 35 عام تصل نسبة النجاح إلى 70% أما بالنسبة للسيدات التي تتراوح أعمارهم من 35 الي 40 وتتراوح نسبة النجاح في  الحقن المجهري ما بين 45% فكلما زادت المرأة في العمر قلت فرص نجاح الحقن المجهري لأن كلما زاد سن المرأة كلما قلت خصوبة المبايض وقلت قدرة المبيض على إعطاء بويضات ذات جودة عالية مما يقلل فرص نجاح الحقن المجهري للزوجه.
  • العوامل المتعلقة بالرجل لنجاح الحقن المجهري ، لا يقع نجاح أو فشل الحقن علي عاتق الزوجة فقط بل للزوج دورا هاما في نجاح الحقن المجهري أيضا فيتطلب في الحقن المجهري وجود سائل منوي ذات جودة عالية للحصول على حيوانات منويه سليمه وعدد مناسب منها لاختيار أفضلهم في عملية الحقن لذلك يتوقف نجاح الحقن المجهري أو عدم نجاحه ليس علي الزوج او الزوجه بل الموضوع مشترك بينهم كما وضحنا .

ما هي العلامات الدالة على نجاح طريقة الحقن المجهري من اول مره

يتم الاستعداد لظهور نجاح عملية الحقن المجهري لاول مرة خلال الفترة ما بين 10/ 15 يوم من اخر يوم واخر خطوه للحقن وهي استرجاع البويضات المخصبة للرحم وهذه المدة كافية للتكيف الرحم مع البويضات وتكوين الأجنة بشكل سليم في حاله حدوث الحمل فعلا ومن الأعراض التي تدل علي حدوث الحمل داخل الرحم هي :

  • حدوث آلام أسفل البطن والظهر وهي تشبه آلام الدورة الشهرية .
  • الشعور بألم في الثدي مع تورمه قليلا .
  • الشعور بالألم والإرهاق وزيادة مرات التبول .
  • القيء والشعور بالدوار وفقدان الشهية .
  • كثرة ساعات النوم .

وفي بعض الحالات من الحمل يمكنهم الشعور ببعض الأعراض ليس كلها ويجب التأكد من حدوث الحمل عن طريق الاختبار المنزلي أو اختبار الدم لمعرفة حدوث الحمل من عدم .

يجب عند التأكد من وجود الحمل اتباع تعليمات الطبيب التي تساعد في إكمال فترة الحمل بكل سلامة و تختلف التعليمات بحيث اختلاف اعراض الحمل وقدره الزوجة على تحملها فيجب اتباع التعليمات وعدم التعرض للمجهود الزائد حتى يتم استقرار الحمل ووصوله الجنين بشكل سليم وآمن.

في النهاية يظل الحقن المجهري عملية طبية معقدة تتطلب تخطيطًا دقيقًا وتعاونًا بين الأطباء والمرضى يجسد هذا الإجراء أملًا وفرصة للأزواج الذين يسعون لتحقيق الأمومة والأبوة ومع الدعم الصحي والعاطفي المناسب يمكن أن يكون الحقن المجهري بداية رحلة جديدة نحو الأسرة والسعادة.

وفي الختام يمكن القول إن الحقن المجهري يمثل أملًا للعديد من الأزواج الذين يعانون من صعوبات في الإنجاب يتيح هذا الإجراء فرصة لتحقيق الحمل وتحقيق أحلامهم بإنجاب طفل ومع التقدم المستمر في التكنولوجيا الطبية يُعزز الحقن المجهري فرص النجاح والتحسين المستمر في نتائجها وفي الختام نتمنى أن نكون قدمنا لكم كل ما يفيد طريقة الحقن المجهري إذا كنتم ترغبون في القيام بهذه التجربة .