حماس

اجتماع الوسطاء المصريين والقطريين مع حماس دون انفراجة

اخبار حماس ، تم الكشف بواسطة الموقع الأمريكي “أكسيوس” نقلا عن مصدرين مطلعين، أن عباس كامل رئيس الاستخبارات المصرية ورئيس الوزراء القطرى الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني ، التقيا مع كبار مسؤولي حماس الأربعاء، لمناقشة مقترح وقف الحرب في غزة وتبادل الرهائن.

 

وبعد اقل من اسبووع من تلقي حماس المقترح يأتي الاجتماع،الذى قدمة جو بايدن الرئيس الأمريكي للعالم،وسط المخاوف من التصريحات العلنية لبنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الإسرائيلي قد تقووض المحادثات.

 

كما ان نتنياهو يتعرض للضغط من قِبل طرفي ائتلافة ، ففي حين تهدد الأحزاب اليمينية المتطرفة بإسقاط الحكومة إن تم التوصل إلى اتفاقية، فالأحزاب اليمينية الوسطية تقوم بالضغط عليه لتجاهل التهديدات.

 

وقال الوسيطان الرئيسيان في المحادثات الغير مباشرة بين حماس وإسرائيل ووهما “مصر وقطر” أن الرد القادم من الحركة ردا إيجابيا ولكن لم تقدم بعد ردا رسميا على هذا المقترح.

 

وتم الذكر بواسطة مصدر مطلع على اللقاء الذي أجري الأربعاء لموقع “أكسيوس” أنه لم يتم تحقيق أى انفراجة حتى الآن وأن الجهود مستمرة للتوصل إلى اتفاق مستمر إلى الآن.

 

وذكر إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحماس أن الحركة ستدرس بإيجابية وجدية أى اقتراح ينص على إنهاء الحرب وانسحاب القوات الصهيونية من قطاع غزة.

 

قال جيك سوليفان مستشار الأمن القومي في البيت الأبيض الأربعاء ان اقتراح صفقة المحتجزين الإسرائيليين لا يزال اقتراحا حيا.

 

وأضاف أيضا سوليفان : تم التأكيد بواسطة الحكومة الإسرائيلية انه حتى اليوم لا يزال هذا الإقتراح مطروحا وان القرار الآن متروك لحماس لقبولة.