التشنجات الحميدة عند الأطفال حديثي الولادة 

التشنجات الحميدة عند الأطفال حديثي الولادة 

ليست كل التشنجات التي تحدث للأطفال تدل على الاصابة بمرض الصرع فقد ترجع لسبب آخر ليس له علاقة بالصرع ، وقد تكون التشنجات الحميدة عند الأطفال حديثي الولادة بداية للاصابة بمرض الصرع ، والتشنجات عند الرضع أو حتى عند الأطفال الكبار تكون بسبب اضطرابات في دماغ الطفل مما يخص الإشارات الكهربائية الخاصة به ، وقد تكون أيضا بسبب التهابات في الطبقة الصدغية بالمخ وهي المسئولة عن الوجه .

و سنوضح فيما يلي ما المقصود بالتشنجات الحميدة عند الأطفال حديثي الولادة وما أعراضها وطرق علاجها وكيفية التعامل معها .

ما هي أعراض التشنجات الحميدة عند الأطفال حديثي الولادة

  • يلاحظ على الطفل الرضيع انطواء جسمه وارتفاع ركبتيه والذراعين يكونوا متدليين.

 

  • جسم الطفل الرضيع غالبا يكون في حالة تيبس ووضع الرأس يكون غالبا في الخلف.

 

  • عدم انتباه الطفل الرضيع بتاتا للمؤثرات التي من المفترض أن تلفت نظره كالضوء والصوت.

 

  • يتعرض الطفل للتشنجات السريعة المفاجئة التي تتسبب في فزع الرضيع وايقاظه من النوم .

 

  • غالبا الأم هي من تلاحظ على طفلها التشنجات سواء طريقة وضع جسمه ورأسه أو عن طريق فزعه و استيقاظه من النوم مفزوعا بسبب هذه التشنجات فيجب على الاهل عرض الطفل فورا على طبيب متخصص لمعرفة ماسبب هذه التشنجات التي تعرض لها رضيعها وعدم الإهمال في ذلك لأنها قد تكون هذه التشنجات بوادر صراع أو قد تكون مجرد تشنجات حميدة لا قلق منها .

 

طرق تشخيص التشنجات الحميدة عند الأطفال حديثي الولادة

 

عندما تعرض الأم رضيعها على الطبيب المتخصص يقوم بعمل الفحوصات اللازمة لمعرفة سبب هذه التشنجات ، فعلى الأم أن تلاحظ رضيعها جيدا أثناء تعرضه لهذه التشنجات لكي تنقل للطبيب المعالج الصورة كاملة صحيحة لتساعده في سرعة الوصول للتشخيص الصحيح .

 

كما أيضا قد توصل الأم الصورة بدقة أكثر في حال أنها قامت بتصوير الرضيع فيديو عبر هاتفها الذكي ليكون التشخيص دقيق وسريع
قد يلجأ الطبيب لعمل التخطيط الدماغي.

 

أو عن طريقة قيامه بأشعة الرنين المغناطيسي ، أو يكون التشخيص عن طريق أخذ الدم من الرضيع وإجراء عليه إختبارات لمعرفة ما هو سبب التشنجات ،هل هو سبب عرضي لتعرض الرضيع لدرجة حرارة عالية جدا أم بسبب قلة النوم وعدم أخذ الرضيع القسط الكافي من النوم والراحة فتظهر هذه التشنجات في صورة التجديف وقد يكون السبب هو تغيير نسبة ضغط الدم ، سواء ارتفاعه وانخفاضه في نفس الوقت مما تتسبب في هذه التشنجات للطفل الرضيع.

 

طرق علاج التشنجات الحميدة عند الأطفال حديثي الولادة

 

في هذه الحالة السابق ذكرها سواء كانت مرة واحدة فقط أو متكررة ، وغالبا ما يكون وقت نوبة التشنج قصيرة المدى .
يصف الطبيب المختص الدواء للطفل الرضيع على حسب كم يبلغ من العمر وأيضا على حسب قدرة الرضيع على تحمل الدواء أم لا ، وهي غالبا ما تكون الأدوية التي يصفها الطبيب المختص لهذه الحالة الفيتامينات والمهدئات وغالبا أيضا ما تكون الأدوية عبارة عن حقن تأخذ عن طريق العضل لسرعة مفعولها .

ملحوظة :

 

يجب عدم الخلط بين الصرع وبين التشنجات الحميدة عند الأطفال حديثى الولادة فليس كل من تعرض للتشنجات يكون مريض صرع
حيث أن الصرع أسبابه تختلف عن أسباب التشنجات الحميدة التي ذكرناها فى السابق .

 

أسباب الصرع

 

  • قد تكون بسبب جينات وراثية.

 

  • تشوه في الدماغ بسبب التعرض لحادث عنيف.

 

  • شحنات كهربائية زائدة.

 

  • التهابات سحائية تصيب الطبقات الداخلية للدماغ.

 

  • أورام داخلية بالمخ لتأثيرها على وظائف المخ.

 

  • نقص الأكسجين في الجسم اثناء الولادة او قبلها .