اعراض اضطراب الهرمونات

اعراض اضطراب الهرمونات

اعراض اضطراب الهرمونات،وما هي الهرمونات ووظائفها داخل الجسم؟ الهرمونات هي المسؤولة عن تحريك معظم الجسم فهي يتم إفرازها من الغدد الصماء في الجسم وهي مسئوله بشكل كامل في التحكم في عمليات النمو والشعور بشكل كامل ويختلف كل من الرجال والنساء في تركيبة الجسم والهرمونات التي يتم إنتاجها .

وايضا هناك هرمونات مشتركة في الرجال والنساء ويعمل كل هرمون داخل الجسم من حيث تركيبته وانتاجه للهرمون نفسه و وظيفة الهرمون الذي يتم انتاجه فيجب التعرف على أنواع الهرمونات في الجسم ووظائفها داخل الجسم .

اعراض اضطراب الهرمونات داخل الجسم والهرمونات المشاركة في عملية الجسم والتعبير عن السلوك الذكوري أو الأنثوي للكائنات الحية تختلف بين الكائنات المختلفة ومع ذلك يتم تنظيم هذه العملية عادة من قبل مجموعة من الهرمونات وهي.

  •  هرمون الاستروجين يعتبر الاستروجين الهرمون الأنثوي الرئيسي في الثدييات وهو يلعب دورا مهما في تطوير السمات الجنسية للإناث وفي تنظيم الدورة الشهرية والتبويض.
  •  هرمون البروجستيرون يلعب دورا مهما في الحمل والولادة وهو مسؤول عن الحفاظ على الحمل بشكل عام .
  •  هرمون التستوستيرون يعتبر التستوستيرون الهرمون الذكوري الرئيسي وهو مسؤول عن تطوير السمات الجنسية الثانوية للذكور ويؤثر على السلوك الذكوري.
  •  هرمون الغدة الدرقية وهي تنتج الهرمون المسئول عن تنظيم عمليات الغذاءالثيروكسين يعتبر من أهم الهرمونات التي تفرزها الغدة الدرقية و يساهم في تنظيم معدل الأيض في الجسم والنمو والتطور العام.
  •  هرمون الغدة النخامية /ة النخامية جزءا مهما من الجهاز الهضمي الداخلي الذي يتحكم في إفراز الهرمونات والتحكم في العديد من وظائف الجسم
  •  هرمون الأنسولين وهو ينتج من البنكرياس وهو يعطي الجسم الجلوكوز الذي يحتاجه لإعطاء الجسم الطاقة المطلوبة وتنظيم مستوى السكر في الدم .
  •  هرمون السيروتونين وهو يخص المخ من حيث التحكم في الذاكرة والنوم وزيادة الوزن والأرق ونقصانه قد يسبب اكتئاب .
  •  هرمون الأدرينالين وهو يفرز من الغدة الكظرية وهو يعرف باسم هرمون الطوارئ وهوا يرفع من معدل الأيض في الجسم ويعزز الأوعية الدموية التي تصل للقلب والدماغ .
  •  هرمون سوماتوتروبين ويعرف بهرمون النمو وهو هرمون بروتيني الأساس يتم إفرازه عن طريق الغدة النخامية الامامية ويعمل على تطور النمو ورفع الأيض في الجسم .
  •  هرمون الكورتيزول ويتم إنتاجه من خلال الغدة الكظرية وهو المسئول عن تقليل الإجهاد البدني والنفسي حيث يعملان على زيادة ضربات القلب وزيادة ضغط الدم وقلة التنفس .

اعراض اضطراب الهرمونات داخل الجسم

هناك عدة أسباب قد تؤدي إلى خلل في إفراز الهرمونات في الجسم وقد تكون هذه الأسباب مرتبطة بأمور متعددة من بين الأسباب الشائعة التي يمكن أن تتسبب في خلل الهرمونات.

  •  خلل الأمراض الغدية وهي تشمل أمراض الغدة الدرقية مثل فرط نشاط الغدة الدرقية أو نقص نشاط الغدة الدرقية وأمراض الغدة الكظرية مثل زيادة نشاط الكظرية أو نقص نشاط الكظرية وأمراض الغدة النخامية.
  • من ضمن اعراض اضطراب الهرمونات العوامل الوراثية قد يكون العامل الوراثي دور في اضطرابات إفراز الهرمونات حيث يمكن أن تكون بعض الحالات متعددة الجينات وراثية.
  •  من اعراض اضطراب الهرمونات العوامل البيئية يمكن أن تؤثر العوامل البيئية مثل التلوث البيئي والتعرض للمواد الكيميائية الضارة والإشعاع ونقص الغذاء يؤثران على وظيفة الغدد الصماء وبالتالي على إفراز الهرمونات.
  •  الإجهاد ونمط الحياة قد يؤثر الإجهاد النفسي والجسدي ونمط الحياة غير الصحي على عدم توازن الهرمونات في الجسم.
  •  الأمراض المزمنة مثل السكر وأمراض القلب والأوعية الدموية وأمراض الكبد والكلى يمكن أن تؤدي إلى تغيرات في إفراز الهرمونات.
  •  الأدوية بعض الأدوية قد تؤثر على وظيفة الغدد الصماء تسبب تغيرات في مستويات الهرمونات.

هذه بعض الأسباب التي يمكن أن تتسبب في خلل الهرمونات في الجسم.

كيفية التقليل من اعراض اضطراب الهرمونات في الجسم

هناك عدة عوامل يمكن أن تساعد في الحفاظ على إنتاج الهرمونات بشكل صحيح وتعزيز وظيفة الغدد الصماء داخل الجسم من بين هذه العوامل هي.

  • التغذية الصحية يجب تناول الغذاء الغني بالعناصر الغذائية المهمة مثل البروتينات والدهون الصحية والكربوهيدرات المعقدة والفيتامينات والمعادن يمكن أن يساعد في دعم وظيفة الغدد الصماء وإنتاج الهرمونات بشكل صحيح.
  •  النوم الصحي الحصول على كمية كافية من النوم الجيد والراحة الليلية الكافية يمكن أن يساعد في تنظيم إفراز الهرمونات بشكل صحيح.
  •  الحد من التوتر والضغط و ممارسة الاسترخاء مثل التمارين التنفسية واليوجا يمكن أن تساعد في تقليل مستويات التوتر والضغط وبالتالي تعزيز وظيفة الغدد الصماء.
  •  ممارسة الرياضة بانتظام وممارسة التمارين الرياضية بانتظام يمكن أن تساعد في تحسين وظيفة الغدد الصماء وتنظيم إفراز الهرمونات.
  •  تجنب المواد الضارة تجنب التدخين وتقليل تعرضك للمواد الكيميائية الضارة والملوثات البيئية يمكن أن يساعد في الحفاظ على صحة الغدد الصماء.
  •  الرعاية الطبية الدورية إجراء فحوصات طبية دورية والتحدث مع الطبيب المختص يمكن أن يساعد في تشخيص أي اضطرابات هرمونية مبكرا وبالتالي إعطاء العلاج المناسب.

هذه بعض العوامل التي يمكن أن تساعد في تقليل اعراض اضطراب الهرمونات و الحفاظ على إنتاج الهرمونات بشكل صحيح وتعزيز وظيفة الغدد الصماء من المهم أن تكون هذه العوامل جزءا من نمط حياة صحي ومتوازن للحفاظ على صحتك .

هل يمكن علاج اعراض اضطراب الهرمونات داخل الجسم

نعم يمكن علاج اضطراب الهرمونات في الجسم باستخدام العلاج الدوائي في العديد من الحالات العلاج الدوائي يعتمد على نوع الاضطراب الهرموني وسببه وشدته وقد يتضمن العلاج الدوائي عدة خيارات مختلفة وهي.

  •  يمكن استبدال الهرمونات المفقودة أو المنخفضة في بعض الحالات،قد يحتاج الشخص إلى تناول الهرمونات المفقودة أو المنخفضة مثل الغدة الدرقية أو الكظرية أو الجنسية على سبيل المثال قد يتم وصف هرمون الأنسولين لعلاج مرض السكري الذي يعاني فيها الشخص من نقص إنتاج الأنسولين من البنكرياس.
  • تنظيم إفراز الهرمونات في حالات الفرط أو النقص في إفراز الهرمونات يمكن استخدام الأدوية لتنظيم إفرازها وإعادة توازنها في الجسم.
  •  علاج الأمراض الأساسية في بعض الحالات يكون علاج الحالة الأساسية التي تسببت في اضطراب الهرمونات ضروريا مثل العلاجات لأمراض الغدة الدرقية أو الكظرية.
  • علاج اعراض اضطراب الهرمونات عن طريق العلاج بالعقاقير المنظمة للهرمونات تشمل هذه العقاقير المثبتات والمنشطات والمنظمات الهرمونية التي تستخدم لضبط إفراز الهرمونات في الجسم.

يجب استشارة الطبيب المختص لتقييم الحالة وتحديد العلاج المناسب لها حيث يختلف العلاج الدوائي باختلاف نوع الاضطراب الهرموني وظروف الشخص المريض قد يتطلب العلاج الدوائي أحيانًا مراقبة دورية وتعديلات في الجرعة بمرور الوقت لضمان فعالية العلاج وسلامة المريض مثل هرمون الغدة الدرقية يجب عمل التحليلات الدورية إعطاء كميات الدواء المناسب لضبط إفراز الهرمونات التي تنتجها الغدد .

وأيضا مرضى السكر قد يتطلب الأمر القياس الدوري لمستوى السكر وعمل التحليلات الدورية اللازمة للتأكد من إفراز الأنسولين بالشكل المطلوب والكافي الجسم وإعطاء جرعات الدواء حسب إنتاج الجسم لكميات الأنسولين .
وايضا الغدة الكظرية حيث انها لها عامل كبير داخل الجسم فيجب دائما المتابعات الدورية وعمل التحاليل اللازمة للحفاظ بشكل عام على مستويات الهرمونات داخل الجسم وعدم التعرض لاعراض اضطراب الهرمونات في الجسم .