أنطونيو غوتيريش

أنطونيو غوتيريش لا مكان آمن في غزة وينبغي وقف المجازر

أدان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، الهجوم الإسرائيلي على مدينة رفح جنوب قطاع غزة.

 

أكد أنطونيو غوتيريش يوم الإثنين أن الهجوم أسفر عن مقتل عدد كبير من المدنيين الأبرياء الذين كانوا يبحثون عن مأوى آمن خلال هذا الصراع القاتل. وأضاف في تغريدة على منصة تويتر: “لا يوجد مكان آمن في غزة اطلاقاً و يجب وقف هذه الفظائع والمجازر.

 

أدى ضرب جوي إسرائيلي إلى نشوب حريق هائل أسفر عن وفاة 45 شخصًا في مخيم بمدينة رفح في قطاع غزة، ما أثار غضب زعماء العالم الذين شددوا على ضرورة تنفيذ حكم محكمة العدل الدولية بوقف الهجمات الإسرائيلية على المدينة.

 

أعلن الجيش الإسرائيلي أنه يجري التحقيق في التقارير التي تشير إلى أن ضربة استهدفت قادة حركة (حماس) في رفح نتج عنها الحريق. وقد أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أن الغارة لم تستهدف المدنيين.

 

في خطاب أمام الكنيست، تم تشويشه بصيحات استهجان من مشرعين معارضين، أشار نتنياهو إلى أنه “في رفح، تم إجلاء نحو مليون مدني غير مقاتل، وبالرغم من جهودنا لتجنب الأذى للمدنيين، فإنه للأسف حدث خطأ مأساوي”.