أذكار المساء كاملة 

أذكار المساء كاملة  يجب أداءها فى المساء من كل يوم  . فقد ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم العديد من الأذكار التي يفضل الحفاظ عليها في المساء، ومن بين هذه الأذكار:

 

”  اللهم ما امسى بى من نعمة او بأحد من خلقك فمنك وحدك انت لا شريك لك ، فلك الحمد ولك الشكر”

 

” اللهم عافنى فى بدنى ، اللهم عافنى فى سمعى ،  اللهم عافنى فى بصرى ، لا اله الا انت . اللهم انى اعوذ بك من الكفر ، والفقر ، واعوذ بك من عذاب القبر ، لا اله الا انت .”

 

( ثلاث مرات )

 

” حسبى الله لا اله الا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم “

( سبع مرات ).

 

 وعند ذكر اذكار المساء كاملة نقول   

” اللهم انى اسالك العفو والعافية فى الدنيا والاخرة ، اللهم انى اسالك العفو والعافيه : فى دينى ودنياى واهلى ، ومالى ، اللهم استر عوراتى ، وآمن روعاتى ، اللهم احفظنا من بين يدى ، ومن خلفى ، وعن يمينى ، وعن شمالى ، ومن فوقى ، واعوذ بعظمتك ان اغتال من تحتى “

 

” اللهم عالم الغيب والشهادة فاطر السموات والأرض ، رب كل شيء ومليكه ، اشهد ان لا اله الا انت ، اعوذ بك من شر نفسى ، ومن شر الشيطان وشركه ، وأن اقترف على نفسي سواءً ، او أجره اللى مسلم”


” بسم الله الذى لا يضر مع اسمه شىء فى الارض ولا فى السماء وهو السميع العليم “

( ثلاث مرات )

 

“ رضيت بالله ربًا ، وبالإسلام دينًا ، وبمحمد صلى الله عليه وسلم نبيًا ورسولًا  “.      

 ( ثلاث مرات )

 

” ياحى يا قيوم برحمتك استغيث اصلح لى شأنى كله ولا تكلنى الى نفسى طرفة عين “

وعند قراءة اذكار المساء كاملة نقول : “أمسينا وأمسى الملك للَّه رب العالمين اللهم إني اسالك خير هذه الليلة : فتحها ، ونصرها ، ونورها ، وبركتها ، وهداها ، وأعوذ بك من شر ما فيها ، وشر ما بعدها “

 

” سبحان الله وبحمده ” (مائة مرة ).

( لا اله الا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير )(عشر مرات) 

( سبحان الله وبحمده عدد خلقة ورضا نفسة وزنة عرشة ومداد كلماتة )

ثلاث مرات ​

( اللهم انى اسالك علما نافعا ورزقا طيبا وعملا متقبلا )

“استغفر الله واتوب اليه ” مائة مرة 

( أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق ) ثلاث مرات فى المساء

” اللهم صلى وسلم وبارك على نبينا محمد ” عشر مرات

“بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم”، و تقال ثلاث مرات. هذه الكلمات تذكرنا بأن الله هو المالك الحقيقي لكل شيء في الكون وأنه لا يضر بوجوده.

يعتبر قول : “(رضيت بالله ربًا وبالإسلام دينًا ، وبمحمد صلى الله عليه وسلم نبيًا ورسولًا ، الا كان حقا على الله ان يرضيه يوم القيامة)”،ونحن نقرا اذكار المساء كاملة  من الأذكار القوية في تثبيت الإيمان. يعتبر الإيمان بالله، والاعتراف بالنبي محمد عليه الصلاة والسلام أمورًا أساسية ينبغي على المسلمين أن يؤمنوا بها لكي يكونوا صائمين في جميع أوقاتهم.

نقول: “اللهم بك امسينا وبك اصبحنا وبك نحيا وبك نموت وإليك المصير ” . هذه من ضمن اذكار المساء كاملة التى تذكرنا بأن الله هو مصدر حياتنا ومعيننا في جميع أوقاتنا وأننا سنعود إليه في النهاية.

يمكن أيضًا قول: ” سبحان الله وبحمده مائة مرة  : لم يأت أحد يوم القيامة بأفضل مما جاء به ، إلا أحد قال مثل ما قال ، او زاد عليه “. هذه الأذكار تكرر  التسبيح والشكر لله، وتذكرنا بأن كلمة الحمد لله هي من أفضل الأقوال التي يمكن أن يأتي بها الإنسان في يوم القيامة.

نقول: ” سبحان الله وبحمده ، عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته”، وتقال ثلاث مرات. تذكرنا هذه الأذكار بقدرة الله وعظمته، وبأن كل شيء في الكون يشهد بتكوينه وأن الله هو الحكيم والرحيم.

يمكن أن نقول: ” اللهم انى امسيت اشهدك ، واشهد حملة عرشك ، وملائكتك ، وجميع خلقك : انك انت الله لا اله الا انت ، وأن محمدًا عبدك ورسولك “. هذه الأذكار تذكرنا بتوحيد الله وبأن محمد صلى الله عليه وسلم هو عبده ورسوله.

لا يمكن أن ننسى عند ذكر اذكار المساء كاملة ان نقول: ” اللهم صل وسلم وبارك على نبينا محمد ، فقد جاء فى الحديث : من صلى على حين يصبح عشرًا ، وحين يمسي عشرًا  ، أدركته شفاعتي يوم القيامة”. هذه الأذكار تعبّر عن محبتنا واحترامنا للنبي محمد صلى الله عليه وسلم، وطلبا للشفاعة منه يوم القيامة.

لننهي بالقول: ” لا اله الا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير ” . هذه الكلمات تؤكد على توحيدنا لله وأنه هو الرب الواحد الحقيقي الذي يملك كل شيء وهو القادر على كل شيء.

وفي المساء يقال : “اللهم ما أمسى بي من نعمة أو بأحد من خلقك فمنك وحدك لا شريك لك فلك الحمد ولك الشكر “، فمن قالها فقد أدى شكر ذلك اليوم. هذه الأذكار تعبر عن الشكر لله على نعمه وبركته التى منحها لنا .

 

وحين يشعر الإنسان بالانتهاء من يومه وينتهي من مشاغله، يكون من الأفضل له أن يحتفظ بهذا الوقت ويستثمره في الذكر والاستغفار. وهنا يأتي دور قراءة أذكار المساء كاملة ، وهى يمكن القول بأنها تعزز النفس وتنشطها، وتجددها بالتوجيه الصحيح وتهدئة القلب بعد عناء النهار.

يعتبر قراءة سورة الإخلاص والمعوذتين من الآيات القصيرة التي يحب أن يقرأها المسلم في المساء. 

سورة الإخلاص ” قل هو الله أحد الله الصمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا احد ” حيث أن سورة الإخلاص تعد من أعظم السور في القرآن الكريم، وتحتوي على توحيد الله سبحانه. بينما المعوذتين، أي الفلق والناس، تعتبر من آيات التحصين والحماية من أذى البشر والجن. وهى الناس ” قل أعوذ برب الناس ملك الناس اله الناس من شر الوسواس الخناس الذي يوسوس في صدور الناس من الجنة والناس “

الفلق ” قل أعوذ برب الفلق من شر ماخلق ومن شر غاسق اذا وقب ومن شر النفاثات فى العقد ومن شر حاسد اذا حسد “

بعض الأذكار التي تستحب أن يقولها المسلم عند قراءة أذكار المساء كاملة هي قول: “أمسينا وأمسى الملك لله رب العالمين”. هذا الذكر يعبّر عن الاستسلام التام لقضاء الله وقدره، واعتراف المسلم بأن الله هو المالك الحقيقي والمرجعية الأولى.

قول “اللهم إني أمسيت أشهد أنك أنت الله، لا إله إلا أنت، وأشهد أن محمدًا عبدك ورسولك” يعتبر أيضًا من الأذكار المستحبة في المساء. فهذا الذكر يجدد للمسلم اعترافه بالله وصدق انقياده للإسلام ومحمد صلى الله عليه وسلم، ويعيده مرة أخرى لقضاء الله وحده.

ومن الأذكار الجديرة بالذكر في المساء أيضًا، ذكر الاستغفار وقراءة الدعاء لنجيب الدعاء. فالاستغفار يُعتبر غسلًا للقلب والروح من الذنوب والأخطاء، والدعاء يُعتبر طلبًا من الله للخيرات والبركات في الحياة والآخرة.

إضافة إلى ذلك، يمكن للمسلم أن ينوي قبل دخوله في حالة النوم أن يقوم بقراءة أذكار المساء قبل النوم، ليكون بذلك قد أنهى يومه بذكر الله وعبادته، وينوي أن يستيقظ في الصباح على طاعة الله ومواصلة العبادة.

 

فضل قراءة أذكار المساء كاملة

 

إن فضل قراءة أذكار المساء كاملة لا يمكن تجاهله، فإنها تعتبر من أفضل الطرق لتسكين النفس والحفاظ على الروحانية. عندما يأتي المساء وينقلب النهار إلى ليل، يكون هذا هو الوقت المثالي للتفكر والتأمل في ماضي اليوم وأداء الأعمال الصالحة.

يجب أن نكون شاكرين ونحمد الله على نعمه التي وهبنا إياها طوال اليوم. فنحن محظوظون لأننا عشنا يومًا آخر في حياتنا وأنعم الله علينا بالصحة والأمان. هذه الأذكار تساعدنا في التفكر في كل هذه النعم وأن نشعر بالامتنان والسعادة.

لا تقتصر فوائد قول أذكار المساء كاملة  على الهدوء الداخلي والتواصل مع الله، بل تأثيرها يمتد أيضًا إلى الحياة اليومية. عندما نقرأ الأذكار المثبتة عند المساء، نحافظ على الروحانية والراحة النفسية، مما يساعدنا على التحمل والتفاؤل في وجه التحديات التي قد نواجهها.

من الأذكار التي نستطيع أن نقرأها في المساء هي: “اللهم إني أسألك العافية في ديني ودنياي وأهلي ومالي”، وهي تذكير لنا بأهمية الاستقرار الروحي والجسدي والاجتماعي والمادي. يمكن أيضًا أن نتذكر قول النبي صلى الله عليه وسلم “اللهم أنت السلام ومنك السلام، تباركت يا ذا الجلال والإكرام”، وهي تذكرنا بأن السلام والسعادة تأتي من الله و بالتواصل المستمر معه.

في النهاية، لا يمكن إغفال أهمية أذكار المساء في حياة المسلم. فهي تساعدنا على الاسترخاء والاستمتاع بالسكينة والسلام الداخلي، وتعيننا على مواجهة التحديات اليومية بثقة وتفاؤل. لذا، دعونا نجعل هذه الأذكار جزءًا لا يتجزأ من روتينك اليومي ونقرا أذكار المساء كاملة كل مساء ونستثمر فيها لتحسين حياتنا الروحية والعملية.

 

في النهاية، يا الله، إليك المصير. إننا نعلم أننا سنعاود إليك في يوم القيامة، حيث ستحاسبنا على جميع أعمالنا. فأعنا على أن نعيش حياة صالحة ونفعل ما هو خير لنا وللآخرين أثناء وجودنا في هذا العالم.

لا يوجد شيء يشبه قربك يا الله. في كل لحظة من حياتنا، نجد فيك السكينة والأمان. نحن نشتاق للحظة التي نلتقي فيها بوجهك الكريم في الجنة، حيث لا يوجد أحزان ولا آلام.

يا الله، أنت الوحيد الذي نتوجه إليه في كل صباح ومساء. بك نحن نستنفد أيامنا، وبك نحن نتنفس الأمل والتفاؤل. إننا نقدر لك جميع النعم التي أنعمت بها علينا، ونترك استمرارنا في عناية رحمتك. فإن الأذكار المستحبة في المساء هي طريقة لتذكيرنا بالله وتعزيز إيماننا واستعدادنا لليوم التالي. ينبغي علينا أن نحرص على ترديد هذه الأذكار بإخلاص وتفان ، وأن نجد الراحة والسكينة في ذكر الله في جميع أوقاتنا.

ان قول أذكار المساء كاملة يوميا له تأثير إيجابي على النفس والروح، وتجعل المسلم يشعر بالراحة والسلام الداخلي. ينبغي للمسلم أن يحرص على قراءة ازكار المساء كاملة والاستمرار فيها، لتصبح جزءًا من حياته اليومية وعادته الحسنة.